أرشيفية

العراق يشارك في مهرجان الشبيبة والطلاب العالمي في روسيا

العراق:

أكملت اللجنة التحضيرية الوطنية العراقية كافة الاستعدادات للمشاركة في مهرجان الشبيبة والطلاب العالمي بدورته التاسعة عشر المنعقد في روسيا منتصف الشهر الحالي.

وقال رئيس اللجنة التحضيرية حجاز بهية أن التحضيرات للمشاركة في المهرجان بدأت منذ أغسطس/آب 2016، وتمكنا من اقامة العديد من الانشطة الرياضية والثقافية والفنية واحياء المهرجانات من قبل المنظمات الديمقراطية المنضوية في اللجنة وهي (اتحاد الشبيبة الديمقراطي العراقي واتحاد الطلبة العام في جمهورية العراق، منظمة اكد للتبادل الثقافي بين العراق وروسيا) فضلاً عن العشرات من الناشطين في محافظات عدة.

واكد بهية “ان عدد المشاركين من العراق بلغ 120 مشاركا يمثلون العراق، حيث سيحضر المهرجان 50 الف شاب وشابة من كافة انحاء العالم وسيعلنون للعالم بصرخة واحدة أنهم مجتمعون (من أجل السلام والتضامن والعدالة الاجتماعية، نحن نكافح ضد الإمبريالية – تكريم ماضينا، ونحن نبني المستقبل!!)

واشار بهية إلى وجود “صعوبات في التحضيرات منها عدم تعاون واهتمام الجانب الحكومي برغم اعلامهم بفعالياتنا بيوم الشباب العالمي الذي اقيم في بغداد، فلم يوجد اهتمام في الامر وكذلك.

وعن الاستعدادات تحدث حجاز بهية قائلا: من خلال الاجتماعات المتعددة التي عقدتها اللجنة التحضيرية مع الزملاء اعضاء الوفد قدمت العديد من المقترحات وضمن الالتزام ببرنامج المهرجان سيكون للوفد العراقي مساهمات مهمة وفريدة كما حصلت في المهرجانات السابقة منها مشاركات رياضية، حيث سيمثل العراق 22 زميلا وزميلة ضمن الفعاليات الرياضية الخاصة بالمهرجان، وكذلك ستكون هناك مشاركات فنية وثقافية فان عددا من الزملاء قدموا الى اللجنة مشاركاتهم الفنية والثقافية حيث يوجد معنا 3 فنانين شباب وعازفون من طلبة اكاديمية الفنون الجميلة ممن ساهموا في الانشطة الشبابية طيلة الاعوام السابقة.

كذلك سيكون سيمنار مهم للعراق في اليوم العربي المخصص في المهرجان تحت عنوان “العراق ومصر في مواجهة الارهاب” يتهيآ زملاؤنا في اللجنة والوفد الى تقديم ورقة موحدة لهذا السيمنار المهم، وسوف نبذل جهودا كبيرة من اجل اعلان التضامن مع العراق وشعبه ومع طلبته وشبابه وهم يمرون بظروف صعبة غاية في التعقيد، بالإضافة الى فعاليات اخرى من عروض فولكلورية لكل بلد وتقديم ثقافته امام المشاركين من كل انحاء العالم، فهو محطة مهمة للتضامن بين الشعوب ونبذ التطرف والتعصب والامبريالية. وفي نهاية الحديث وجه رئيس اللجنة التحضيرية الوطنية العراقية الشكر والتقدير والاعتزاز لكل من ساند اللجنة الوطنية العراقية والوفد العراقي معنويا وماليا لتمثيل العراق في هذا المحفل الشبابي والطلابي الكبير والمهم.

المصدر: صوت الشعب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons