ديلسي روريغيز، رئيسة الجمعية التأسيسية الفنزويلية

رئيسة الجمعية الوطنية التأسيسية الفنزويلية تستنكر تهديدات واشنطن

فنزويلا:

أعربت رئيسة الجمعية الوطنية التأسيسية ديلسي رودريغيز، عن استنكارها وإدانتها للتهديدات التي تطلقها الولايات المتحدة اﻷمريكية بشأن شن هجوم عسكري ضد جمهورية فنزويلا البوليفارية، وأكدت من جديد على دعم الشعب للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

ورفضت وزيرة الخارجية الفنزويلية السابقة عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، اتهامات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي أعلن أن واشنطن لديها خيارات كثيرة لدول أمريكا الجنوبية بما في ذلك عمل عسكري محتمل.

وأكدت ديلسي رودريغيز، في تدوينتها أن الشعب قد قرر انتخاب هذه الهيئة التشريعية باعتبارها السبيل الوحيد للحفاظ على السلام والسيادة البوليفارية.

وكان ترامب قد أعلن أنه يدرس خيارات للردّ على الأزمة السياسية المتصاعدة في فنزويلا تشمل تدخل الجيش الأميركي.

وفي بداية شهر آب/ أغسطس فرضت الولايات المتحدة عقوبات على الرئيس الفنزويلي الذي وصفته بأنه “دكتاتور”.

وأتى موقف واشنطن غداة انتخابات الجمعية التأسيسية. وقال مادورو الخميس الماضي إنه يريد إجراء “محادثة” مع ترامب عبر الهاتف أو وجهاً لوجه في نيويورك حيث تنعقد في سبتمبر/أيلول اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

المصدر: وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons