الأربعاء , سبتمبر 20 2017

الحزب الشيوعي الأردني يختتم زيارة لنظيره اليوناني

اليونان:

اختتم وفد من الحزب الشيوعي الأردني زيارة لليونان بدعوة من الحزب الشيوعي اليوناني، وضم الوفد كلا من عبدالله زريقات وعمر إميل عواد عضوي المكتب السياسي. تضمّنت سلسلة من اللقاءات والمباحثات المتبادلة مع اقسام الحزب المختلفة.

وقدم الوفد الأردني تهنئته بنجاح أعمال المؤتمر العشرين للحزب الشيوعي اليوناني، مؤكدين على ضرورة توحيد الجهود والمواقف على الصعيد الثنائي وعلى صعيد عمل الأحزاب الشيوعية العالمية، في وجه المزاحمة الإمبريالية في المنطقة وصدا لعدوانتيها.

وأدان الطرفان المناورات العسكرية المشتركة من قبل اليونان وقبرص والكيان الصهيوني، معربين في الوقت نفسه عن دعم نضال الشعب السوري في مواجهة الهجمة الإمبريالية وداعميها الإقليمين والرجعية العربية، لضمان وحدة الأرض والشعب السوري ورفضاً للتدخلات الخارجية في شؤون الدول.

كما أكد المجتمعون على دعمهم لنضال الشعب الفلسطيني وتطلاعاته في انهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

في حين تباحث الحزبين في ضرورة عقد لقاء للاحزاب الشيوعية في حوض البحر الأبيض المتوسط، لضرورة التنسيق الوثيق بين احزاب بلداننا و التباحث في تطوّرات الازمة الراسمالية العالمية وسبل توحيد النضالات المشتركة فيما بينها.

وفي سياق متصل اكد الحزبيّين على ضرورة العمل المشترك لاحياء ذكرى ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى، على الصعيد الأممي.

من جهة اخرى عقد لقاء مع الشبيبة الشيوعية اليونانية، للتشاور في الترتيبات التي تسبق مهرجان الشباب والطلاب العالمي والذي سينظم في روسيا أكتوبر/تشرين الأول المقبل، والعمل على توثيق العلاقات الاممية بين شبيبة الحزبين والتنسيق في اطار اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي.

هذا وقد زار الوفد مدينة باترا، ثلاث اكبر مدينة في اليونان والتقى رئاسة البلدية وأعضاء المجلس البلدي، والذي انتخب لقيادتها أعضاء الحزب الشيوعي اليوناني، للاضطلاع على طبيعة المهام والأنشطة في الادارة المحلية.

 

 

المصدر: المكتب الإعلامي للحزب الشيوعي الإردني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons