سامح شكري، وزير الخارجية المصرية

مصر: نسعى لتغيير السياسات القطرية التي تقف خلف زعزعة الاستقرار الإقليمي

مصر:

أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، الأحد 9 يوليو/تموز الجاري، خلال اتصال هاتفي مع المفوضة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، أن دول المقاطعة تسعى لتغيير سياسات قطر.

وصرح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، عبر صفحة الوزارة بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بأن وزير الخارجية سامح شكري تلقي اتصالا هاتفيا من الممثلة العليا للسياسة الأمنية والخارجية للاتحاد الأوروبي فيدريكا موجيريني.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية أن موجيريني حرصت خلال الاتصال علي تقديم التعازي في ضحايا حادث رفح الإرهابي، حيث أعربت عن تضامن الاتحاد الأوروبي مع مصر في الحرب ضد الإرهاب، مشيدة بالرؤية المصرية الشاملة التي تدعو لمحاصرة ظاهرة الإرهاب من جميع الجوانب الفكرية والمالية والتنظيمية.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية أن الاتصال تناول آخر تطورات الأزمة القطرية، حيث أكد شكري عزم كل من مصر، والمملكة العربية السعودية، ومملكة البحرين، والإمارات العربية المتحدة علي تغيير السياسات القطرية التي تقف خلف زعزعة الاستقرار الإقليمي من خلال دعم وتمويل وإيواء التنظيمات الإرهابية.

كذلك استعرض شكري وموجيريني في اتصالهما التحضير لاجتماع مجلس المشاركة بين مصر والاتحاد الأوروبي الذي ينعقد أواخر الشهر الجاري، حرصا من الجانبين علي إعطاء دفعة قوية للعلاقات المصرية الأوروبية خلال المرحلة المقبلة.

المصدر: وزارة الخارجية المصرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons