شعار الحزب

دائرة اللاجئين “عودة” تدعو إلى إعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية

الأردن:

رفضت دائرة اللاجئين “عودة” في حزب الشعب الديمقراطي الأردني القرار الأخير الصادر عن الرئيس الفلسطيني محمود عباس الخاص بضمّ دائرة شؤون المغتربين التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية إلى ملاك وصلاحيات وزارة الخارجية الفلسطينية التابعة للسّلطة الفلسطينية.

وأكدت الدائرة في بيان لها بتاريخ الأحد 9 يوليو/تموز الجاري على ما يلي:

1.تمسكها بحق اللاجئين الفلسطينيين في العودة إلى ديارهم التي هجروا منها وفقا لقرارات الشرعية الدولية وفي المقدمة القرار الأممي رقم 194 وتدعو إلى إعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي الوحيد لشعبنا وإلى احترام مؤسساتها والتوقف عن أية ترتيبات من شأنها تعطيل وتهميش دورها.

2.إن دائرة اللاجئين “عودة” ترى في قرار الرئيس الفلسطيني تغيير اسم وزارة خارجية السلطة الفلسطينية إلى “وزارة الخارجية والمغتربين” خطوة بالغة الضرر تتجاهل أن دائرة المغتربين في اللجنة التنفيذية للمنظمة هي صاحبة الشأن في تنظيم علاقات منظمة التحرير الفلسطينية مع أبناء الشعب الفلسطيني في بلدان الهجرة والاغتراب. والتي يجب على جميع الجهات الرسمية احترام استقلالها وحقها في الممارسة الديمقراطية في بلاد الشتات بعيدا عن الوصاية عليها.

3.إننا في عودة نثمن ونقدر عاليا دور دائرة شؤون المغتربين، ونعتبرها المرجعية السياسية وقناة الاتصال بالقيادة الفلسطينية.

4.إن توقيت هذا القرار يأتي في سياق المشاريع الاستسلامية التي تحاول القوى المعادية لحقوق الشعب الفلسطيني فرضها بالقوة، وتصفية كل الانجازات التي حققها الشعب الفلسطيني على امتداد تاريخه الكفاحي.

وختمت دائرة اللاجئين في حزب الشعب بيانها بالمطالبة بالعودة عن هذا القرار، والعمل على “تفعيل دور مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية التي حملت راية العودة والنضال حتى النصر”.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons