الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي

السيسي: حل القضية الفلسطينية ركيزة أساسية لاستعادة الأمن والاستقرار في الشرق الأوسط

مصر:

أكدّ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مساء الأحد 9 يوليو/تموز الجاري، أنّ التوصل إلى حل للقضية الفلسطينية يُعدّ ركيزة أساسية لاستعادة الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير علاء يوسف في بيانٍ صحفي، إن الرئيس السيسي أكدّ خلال لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس في القاهرة، على “موقف مصر الثابت وسعيها للتوصل إلى حل عادل وشامل يضمن حق الفلسطينيين في إقامة دولتهم المستقلة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية”.

وأكد السيسي على أنّ “القضية الفلسطينية تأتى دائماً على رأس أولويات مصر، وأنه سيساهم في تهيئة المناخ اللازم لتحقيق التنمية والتقدم الاقتصادي بما يلبي طموح شعوب ودول المنطقة”.

وأضاف أنّ الرئيس السيسي أكدّ على أهمية دفع الجهود الرامية للتوصل إلى تسوية للقضية الفلسطينية، مُشيراً إلى أنّ مصر ستواصل جهودها لاستئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني و”الإسرائيلي”.

واجتمع الرئيس عبّاس، اليوم، مع نظيره المصري في مقر قصر الاتحادية الرئاسي في مصر الجديدة.

وناقش الرجلان، مجمل التطورات في الأرض الفلسطينية، والجهود المبذولة لإعطاء دفعة لعملية السلام، في ظل ممارسات وسياسات الحكومة “الاسرائيلية” وفِي مقدمتها الاستيطان المتسارع، الذي يشكل عقبة رئيسية أمام تحقيق الأمن والاستقرار بالمنطقة، إضافة الى عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وأكدّ عبّاس على “وقوف فلسطين إلى جانب جمهورية مصر العربية في معركتها في محاربة واجتثاث جذور الإرهاب ومموليه، وكل من يقف خلفه، ومن يحاول المس بالأمن القومي المصري”.

وأطلع عبّاس، الرئيس السيسي على الجهود الأميركية بقيادة دونالد ترامب، من أجل عقد صفقة سلام تاريخية بين الفلسطينيين و”الإسرائيليين”، وفق حل الدولتين، مُؤكداً أنّ حل قضية فلسطين حلاً عادلاً سيجلب الخير للمنطقة ولمستقبل أجيالها، وللأمن والسلم العالميين.

المصدر: بوابة الهدف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons