المؤتمر العام الخامس عشر للحزب الشيوعي الفنزويلي

الوفود الدولية للمؤتمر الـ15 للحزب الشيوعي الفنزويلي يعربون عن تضامنهم مع كاراكاس

فنزويلا:

عقد الحزب الشيوعي الفنزويلي مؤتمره العام الخامس عشر في الفترة من 22 يونيو/حزيران وحتى 25 يونيو/حزيران الجاري، في العاصمة كاراكاس.

وشهد المؤتمر حضور 46 موفدا دوليا عن الأحزاب الشيوعية والعمالية في العالم.

وأعربت الوفود الدولية عن تضامنهم مع الشعب الفنزويلي ونضال الحزب الشيوعي.

وقال خورخي غوميز، عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الكولومبي إن “فنزويلا تعيش معركة هامة في الدفاع عن مصالحها وسيادتها ضد الإمبريالية”.

وندد محمد الدح، سفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، بالحصار والعدوان الذي يعاني منه الشعب الفنزويلي.

وكان أوسكار فيغيرا، الأمين العام للحزب، قد أعلن في وقت سابق عن التوصل الى اتفاق بين العديد من القوى الوطنيه واليساريه والتقدميه لتأسيس “الجبهه الشعبيه المعاديه للإمبرياليه والفاشيه في فنزويلا وذلك للدفاع عن الانجازات التي تحققت في عهد الرئيس الراحل القائد هوغو تشافيز وللتصدي للقوى الفاشيه المحليه المدعومه من الإمبرياليه الأمريكيه التي تصعد من عدوانها وعنفها الفاشي في محاولة لفتح الطريق أمام عودة الاحتكارات والشركات الإمبرياليه بهدف السيطره على مقدرات الوطن وخاصة النفط”.

ويعقد المؤتمر العام الخامس عشر في ظل ظروف صعبه تمر بها فنزويلا بسبب اشتداد الأزمه الاقتصاديه وازدياد حدة الصراع الطبقي المترافق مع تصعيد التدخل الإمبريالي الرجعي في شؤونها الداخليه.

 

 

المصدر اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons