مقتل 50 شخصا على الأقل باشتباكات بين مسلحين في إفريقيا الوسطى

إفريقيا الوسطى:

أعلنت سلطات جمهورية إفريقيا الوسطى مقتل 50 شخصا على الأقل، الثلاثاء 20 يونيو/حزيران الجاري، باشتباكات في مدينة بريا بين فصائل مسلحة متناحرة.

وأكد عمدة المدينة، ماوريس بيليكوسو، في تصريحات لوكالة “رويترز”: “يمكنني أن أوكد أن حوالي 50 شخصا قتلوا، وتم نقل 42 جثة إلى المستشفى، لكن هناك أيضا جثثا في بعض الضواحي لم يجر انتشالها بعد”.

ومن الجدير بالذكر أن هذه التطورات تأتي بعد مرور يوم فقط على توقيع اتفاق سلام كان من شأنه إنهاء إراقة الدماء المستمرة منذ سنوات في المنطقة.

وتمثل مدينة بريا ساحة للمواجهات العنيفة بين حركة “أنتي-بالاكا” المسيحية وجماعة “سيليكا” الإسلامية.

وتدهورت الأوضاع في جمهورية إفريقيا الوسطى، التي تمر بنزاع مسلح حاد بين الفصائل المسيحية والإسلامية منذ حوالي عامين ونصف العام، بشكل دراماتيكي على خلفية إسقاط سلطة الرئيس السابق، فرانسوا بوزيزي، الذي كان يتولى الرئاسة في البلاد منذ العام 2003 وحتى مارس/آذار عام 2013، حينما أطيح به من قبل جماعة “سيليكا”.

وتسلم السلطة في البلاد بعد ذلك الرئيس المعلن من طرف واحد، ميشيل جوتودي، الذي يعتبر زعيما للمتمردين الإسلاميين.

المصدر: RT+رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons