واشنطن تبيع الرياض أسلحة بأكثر من 100 مليار دولار

الولايات المتحدة:

كشف مسؤول بالبيت الأبيض عن قرب استكمال سلسلة من صفقات الأسلحة للسعودية تزيد قيمتها عن 100 مليار دولار وذلك قبل أسبوع من زيارة يعتزم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القيام بها للرياض.

ونقلت رويترز عن المسؤول دون تحديد هويته، أن “هذه الحزمة قد تزيد في نهاية الأمر عن 300 مليار دولار خلال عشر سنوات لمساعدة السعودية على تعزيز قدراتها الدفاعية.. وهي تهدف إلى بناء قدرات من أجل التهديدات التي تواجهها”.

وقال المسؤول “إننا في المراحل الأخيرة من سلسلة صفقات”.

ويأتي الكشف عن هذه الأنباء قبيل زيارة ترامب إلى السعودية المقررة في الـ19 من مايو الجاري في أول محطة له ضمن أولى جولاته الدولية.

وأوضح المسؤول أن الحزمة تشمل أسلحة أمريكية وصيانة وسفنا والدفاع الجوي الصاروخي والأمن البحري.

وتابع المسؤول قائلا، “إنه أمر طيب للاقتصاد الأمريكي ولكنه أمر طيب أيضا فيما يتعلق ببناء قدرات تتناسب مع تحديات المنطقة، ستظل إسرائيل تحتفظ بتفوق”.

وتعد الولايات المتحدة المورد الرئيسي لمعظم احتياجات السعودية من الطائرات المقاتلة من طراز “إف-15” إلى أنظمة قيادة وتحكم تساوي عشرات المليارات من الدولارات في السنوات الأخيرة.

وأضاف المسؤول إن ترامب سيحضر خلال وجوده في الرياض ثلاث مناسبات كبيرة وهي سلسلة اجتماعات مع المسؤولين السعوديين وجلسة منفصلة مع زعماء دول مجلس التعاون الخليجي الست وغداء مع زعماء عرب ومسلمين.

وبالإضافة إلى السعودية ستتضمن جولة ترامب أيضا زيارة إسرائيل والفاتيكان وبروكسل لحضور اجتماع قمة لحلف شمال الأطلسي وصقلية لحضور اجتماع قمة مجموعة السبع.

المصدر: RT

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons