الشيوعي التركي: نتائج الاستفتاء على التعديلات الدستورية صفعة على جبين الحزب الحاكم

تركيا:

قال الحزب الشيوعي التركي إن نتائج الاستفتاء على التعديلات الدستورية التي جرت في 16 أبريل/نيسان الحالي، أتت كصفعة على جبين حزب العدالة والتنمية، حيث لم تعطهم الشرعية الكافية للعبث بمواد الدستور-بحسب الحزب.

وأكد الحزب في بيان له أن كوادره عملت على توعية الناس “بخطورة مثل هذه التعديلات”.

وأشار الحزب الى أنه “لولا العنف الذي مارسه أعضاء حزب العدالة والتنمية، والغش الذي قامت به السلطة لما حققوا هذا النصر المخجل”.

فيما رفض “الاحتفال الاستفزازي الذي قام به حزب العدالة والتنمية والذي أسماه (احتفال النصر) وذلك لأنه يؤكد الثنائية التي كان يعيشها الشعب التركي وتكريساً لها، وتجاوزاً على حق المثقفين والعمال والمؤمنين بمبادئ الجمهورية الذين منعوا من إبداء رفضهم واستيائهم من النتائج”.

وقال الحزب أن النظام استخدم “رأس المال والوسائل الإعلامية للترويج لمشروعهم وإظهاره كشرط ضروري لاستمرار العملية التنموية في تركيا”.

ودعا الحزب الشيوعي، الشعب لليقظة والعمل على تغيير الواقع السياسي جذرياً.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons