الأربعاء , أكتوبر 18 2017
من لقاء جماهيري لمرشح "فرنسا الأبية"، جان لوك ميلانشون - 9 أبريل/نيسان 2017

الشيوعي اللبناني يدعو الفرنسيين من أصل لبناني لانتخاب المرشح الرئاسي «ميلانشون»

لبنان:

دعا الحزب الشيوعي اللبناني الفرنسيين من أصل لبناني إلى الاقتراع لمصلحة المرشح الرئاسي جان لوك ميلانشون في الانتخابات الرئاسية الفرنسية، المقرر انعقادها يوم 23 أبريل/نيسان الجاري.

وبحسب الحزب، يحمل برنامج ميلانشون “اقتراحات متقدمة من شأنها أن تؤدي، بحال تطبيقها، إلى إحداث تغيرات هامة في السياسات الفرنسية والدولية على صعد متعددة منها العلاقات الدولية ورؤيته لحل الأزمات القائمة في منطقة الشرق الأوسط، وفك الارتباط عن الاتحاد الأوروبي وتحسين العلاقات مع روسيا والصين لتحقيق التوازن في العلاقات الدولية”.

كما يتبنى برنامجه الحد من البرنامج النووي الفرنسي وخفض التسلّح ومواجهة السياسات الرأسمالية وتحسين ظروف وقوانين العمل لمصلحة الطبقة العاملة عبر خفض أسبوع العمل من 35 إلى 32 ساعة وسن التقاعد إلى 60 عاماً واعتماد ضرائب تصاعدية على الأرباح والأجور مع رفع الضرائب على الشرائح العليا من الأجور التي تتخطى 33 ألف يورو شهرياً إلى 100%. على الصعيد البيئي،يدعو ميلانشون إلى اعتماد كامل على الطاقة المتجددة والنظيفة وإلى الحد من المخاطر الوجودية التي بات يمثّلها التصحر والتغيّر المناخي.

كما أن سياساته المرتبطة بالهجرة تعتبر صديقة للمهاجرين الشرعيين، ومنهم اللبنانيين والعرب عموماً، وتؤمن لهم ظروف العمل المناسبة اقتصادياً واجتماعياً وقانونياً وتحميهم من السياسات العنصرية التي يبتناها اليمين الفرنسي بكافة أطيافه.

يذكر أن ميلانشون أكد أنه في حال فوزه بالانتخابات الرئاسية، فسيعقد مؤتمراً دولياً حول قضايا الأمن، لمناقشة سبل توطيد السلام في القارة الأوروبية، كما أنه سيتخذ سلسلة من الخطوات الرامية إلى خفض درجة التوتر في العالم، بما في ذلك «سحب موافقة فرنسا على قرار حلف شمال الأطلسي بنشر عناصر الدرع الصاروخية في أراضي بولندا… وعلينا أن نخرج من الناتو، ومن الأفضل أن يكون ذلك عاجلاً».

ووفقاً لاستطلاع للرأي حول شعبية الشخصيات السياسية، أنجزته مؤسسة “إلاب” نشرت نتائجه يوم الخميس 6 أبريل/نيسان، فإن ميلانشون بات الشخصية السياسية المفضلة لدى الفرنسيين لناحية الشعبية (وهو ما لا علاقة له بنوايا التصويت) بنسبة 51 في المائة، متقدماً بذلك على كل مرشحي الرئاسة الآخرين. وربح المرشح اليساري 19 نقطة مقارنة مع نتائج استطلاع الشهر السابق، ما يعكس حيوية لافتة ومساراً تصاعدياً في شعبيته.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons