الحزب الشيوعي الأردني يدين الإرهاب في مصر

الأردن:

أدان الحزب الشيوعي الأردني، الإثنين 10 أبريل/نيسان، التفجيرين اللذين استهدافا كنيستين في مصر.

واستنكر الحزب في بيان له، هذه “العمليات الإجرامية، التي طالت المصريين الأشقاء وروعتهم دون مبرر، الا بهدف إثارة النعرات الطائفية والدينية مما يضعف بنية المجتمع المصري الشقيق، ليكون لقمة سائغة أمام المخططات التي تستهدف الشعوب العربية”.

وقال الحزب، “إن تكرار هذه العمليات التي تطال المدنيين الأبرياء والسياح الأجانب تهدف الى ضرب الاقتصاد في مصر الشقيقة مما يساعد على تعميق أزمته الإقتصادية، وبهدف خلق الفوضى وعدم الاستقرار، مستغلة الخطاب الديني السائد الذي تتبناه الجماعات الدينية بشتى المسميات”.

وأكد على أن “تلاحم الشعب المصري بكافة مكوناته التي كانت دوماً عماد الوحدة الوطنية في مواجهة المخاطر والمآمرات لنؤكد من جديد على أن هذه العمليات لن تنال من صلابة ومتانة وحدة المجتمع المصري الشقيق”.

وأشار الى أن “مسلسل الإرهاب الذي يضرب عدة أقطار عربية، مدعوماً من دول اقليمية وعالمية، يهدف الى استمرار خلق الفوضى والاضطراب في تلك البلدان بهدف خلق حالة تؤدي الى تفتيت وتجزئة تلك الأقطار، وصولاً الى ما تهدف اليه المخططات الإمبريالية الصهيونية من استمرار الهيمنة على المنطقة ونهب ثرواتها، وتصفية قضيتها المركزية قضية شعب فلسطين، وإبقاء البلدان العربية في حالة من التبعية الشديدة لتحقيق كافة أهدافها وأطماعها العدوانية”.

وختم الحزب الشيوعي الأردني بمشاركته جماهير الشعب المصري هذا المصاب، مقدما الى أهالي الشهداء بأحر التعازي والتمنيات للجرحى بالشفاء العاجل، ومؤكدا على ان قوى الظلام والتكفيريين، ورموز الغدر والخيانة لن تنال من صلابة شعبنا المصري الشقيق.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons