الشعبية: العدوان الأمريكي على مطار الشعيرات السوري «دعماً للإرهاب»

فلسطين:

أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين العدوان الأمريكي على مطار الشعيرات في سوريا الذي استبق نتائج أي تحقيق دولي نزيه بشان ما جرى في خان شيخون، واعتبرته دعماً للإرهاب الذي طالما ادعت إدارة ترامب على أن تصفيته هو احد أولوياتها.

ورأت الجبهة في هذا العدوان الذي تم بتنسيقٍ كامل مع دولة الكيان الصهيوني، ومع الأطراف التي لا زالت تصر وتعمل على تفكيك الدولة السورية، ما هو إلا محاولة لقطع الطريق على الجهود السياسية التي تقودها الأمم المتحدة لإيجاد حل سياسي يحافظ على وحدة سوريا وشعبها.

وأشارت الجبهة، بأنه لا يمكن فصل هذا العدوان عن ما سبقه من تواجد أمريكي ميداني غير شرعي في شمال سوريا، بهدف التأثير في مجرى الأحداث الميدانية هناك، وترسيخ أسس التقسيم وفرض الشراكة في تقرير مستقبل سوريا، بعيداً عن دورها القومي وموقفها المعادي للكيان الصهيوني وأطماعه التوسعية في المنطقة.

ودعت الجبهة القوى العربية كافة إلى إعلان التضامن مع سوريا وشعبها، وإلى شجب وإدانة العدوان الأمريكي على مطار الشعيرات، وتوحيد الجهود لمقاومة العدوانية الأمريكية في المنطقة والتي قد تشهد تصاعداً قادماً، وإدانة ومحاصرة الأنظمة العربية الرجعية التي أيدت هذا العدوان، وتدعم قوى الإرهاب، ومخططات تدمير الدولة السورية، وتفتح أبوابها لعلاقات تطبيعية مع الكيان الصهيوني.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons