الشيوعي اليوناني يدين تهديد المجلس الانتخابي في فنزويلا بحظر الشيوعي الفنزويلي

اليونان:

أدان الحزب الشيوعي اليوناني بأشد العبارات تهديد المجلس الوطني الانتخابي في فنزويلا بحظر الحزب الشيوعي الفنزويلي.

وقال الحزب في بيان له، الأربعاء 5 أبريل/نيسان الجاري، أنه “يقف بحزم إلى جانب الشيوعيين مع تعزيز محاولاته للتعبير الجماهيري عن التضامن الأممي”.

وأضاف بإن “المحاولة الموجهة ضد الحزب الشيوعي الفنزويلي، مستندة إلى قانون أقر عام 1965 من قبل الدولة البوليسية المناهضة للشيوعية حينها في سياق سعيها لفرض آليات إضافية للتحكم بالنشاط السياسي”.

هذا ويطالب المجلس الانتخابي الوطني من الحزب الشيوعي الفنزويلي، إيداع قوائم أعضائه من أجل “تجديد” شرعنته كحزب معترف به، حيث ستكون هذه البيانات في متناول أيدي جهاز الدولة وعلى شبكة الإنترنت.

وأشار الحزب في بيانه الى أن “المحاولة الجارية ضد الحزب الشيوعي الفنزويلي، المدافع الأكثر ثباتا عن مصالح الطبقة العاملة وحقوق الشعب، في لحظة حيث تتمظهر بشدة مآزق مسار التطور الرأسمالي وأزمته في البلاد وتتفاقم التهديدات ضد الشعب والحركة الشعبية”.

وقال الحزب أنه “ينبغي على الطبقة العاملة والشرائح الشعبية استخلاص الاستنتاجات والدفاع عن الحزب الشيوعي الفنزويلي ضد هذه الهجمة الجديدة، وأن تأخذ في اعتبارها أن التجربة التاريخية تثبت بأن شن الهجمات ضد الشيوعيين هو دائما عبارة عن المقدمة لشن ضربات أوسع على الحقوق والمكاسب الشعبية”.

كما أعرب الحزب الشيوعي اليوناني عن تأييده الكامل للحزب الشيوعي الفنزويلي ولقراره بعدم تسليم بيانات أعضائه “للدولة البرجوازية”.

وأكد على تضامنه مع تحرك الحزب الشيوعي الفنزويلي المنظم على المستوى الوطني يوم 7 أبريل/نيسان ضد محاولة حظر الحزب”.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons