الثلاثاء , أكتوبر 17 2017

جبهة التحرير الفلسطينية تستقبل وفدا من الحزب الشيوعي اللبناني

لبنان:

استقبل عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية، عباس الجمعة، في مركز الغد في مخيم البرج الشمالي عضو اللجنة المركزية ومسؤول العلاقات السياسية في الجنوب كامل حيدر وبحث الطرفان التطورات السياسية الراهنة.

وبحث الطرفان الهجمة الأميركية ـ الإسرائيلية الشرسة على المنطقة والقضية الفلسطينية، وقد تطابقت الآراء حيال الساحة الفلسطينية وأهمية الوحدة الوطنية واستعادة دور منظمة التحرير الفلسطينية في قيادة المعركة من اجل تحرير الارض ومواجهة العدوان الإسرائيلي المستمر في احتلال الأرض، واحتجاز آلاف الأسرى والمعتقلين متوسعا في بناء المستوطنات، ومستقويا بالأميركي العامل على نقل سفارته إلى القدس، في ظل مواقف بعض الأنظمة العربية التي تقف موقف المتفرج، والبعض الآخر يتآمر ويخضع للسياسات الأميركية وحلفائها لتمكين العدو الصهيوني من تحقيق وعد بلفور.

ودعا الطرفان إلى مقاومة عربية شاملة وبناء حركة تحرر وطني عربية قادرة على الجمع بين وجهي التحرر، القومي والوطني من جهة، والاقتصادي الاجتماعي، وإقامة دول وطنية ديمقراطية مقاومة تحقق مصالح الناس وتقاوم الاحتلال والإرهاب ومشاريع الهيمنة الامبريالية، وأدواتها الإرهابية الظلامية، التي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية وتفتيت المنطقة العربية وتجديد آليات نهب ثرواتها.

كما جرى التأكيد على أهمية الحفاظ على مسيرة السلم الأهلي اللبناني والأمن والاستقرار، مؤكدين على الوقوف في وجه كل المؤامرات التي تحاك ضد الشعبين الفلسطيني واللبناني، وتعزيز التلاحم الوطني المصيري بينهما وتعزيز العلاقات والمصالح المشتركة للشعبين اللبناني والفلسطيني، والنضال من أجل إقرار حقوقه المدنية والاجتماعية للشعب الفلسطيني حتى يتمكن من العيش بكرامة لحين عودته الى دياره.

وأشاد الطرفان بالنتائج التي صدرت عن مؤتمر تونس لليسار العربي وإعادة بوصلة الصراع في المنطقة كي تعود القضية الفلسطينية الحلقة المركزية، ويتقدم الصراع العربي الإسرائيلي على كل ما عداه من صراعات طائفية ومذهبية واثنية تهدف الى إلغائه.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons