زياد الأخضر، الأمين العام لحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد-تونس

حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد يدعو الحكومة التونسية للتصدي للاستيراد العشوائي

تونس:

دعا حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد، الحكومة التونسية لاتخاذ إجراءات عاجلة للتصدي للاستيراد العشوائي وحماية المؤسسات الوطنية من كل أشكال المنافسة الغير متكافئة. مشيرا إلى أن الاتفاقيات التجارية الدولية تسمح بمثل هذه الإجراءات في حالات التوريد المكثف والعجز التجاري المرتفع.

يأتي ذلك على إثر الإضراب الذي نفذه، الثلاثاء 28 مارس/آذار الجاري، تجار وحرفيي ومصنعي قطاعات النسيج والجلود والأحذية احتجاجا على تردّي أوضاعهم المهنية نتيجة غزو البضائع المستوردة.

وعبر الحزب في بيان له عن مساندته لهذه التحركات ولحق الحرفيين والتجار والصناعيين في الدفاع عن مؤسساتهم التي تشكل ضمانة رئيسية للحفاظ على النسيج الصناعي الوطني.

كما نبه إلى “مخاطر السياسات المتبعة من طرف الحكومة ومواصلتها في نهج الارتهان للاتفاقيات التجارية والاقتصادية التي أضرت بالنسيج الصناعي الوطني وأدت في السنوات الأخيرة إلى إغلاق 300 مؤسسة في قطاع النسيج و فقدان أكثر من 50 ألف موطن شغل كما عمقت من عجز الميزان التجاري”.

ودعا الحزب إلى “فتح حوار جدي حول الاتفاقيات التجارية والاقتصادية الدولية من أجل تقييمها بشكل موضوعي وعلمي في اتجاه إعادة صياغتها وفقا للمصلحة الوطنية واعتبارا لخصوصيات النسيج الاقتصادي الوطني”.

المصدر: اليسار اليوم

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons