مادورو: الحوار هو السبيل لتعزيز السلام والتعايش الوطني في فنزويلا

فنزويلا:

أكد الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، السبت 18 مارس/آذار الجاري (بالتوقيت المحلي)، على أن الحكومة طلبت مسبقا اجراء الحوار في البلاد، لكن قطاعات المعارضة تصر على دعواتها للتدخل الخارجي في البلاد.

جاء ذلك خلال حفل تخريج مجموعة من العمال المدربين في الجامعة العمالية البوليفارية “يسوع ريفيرو”.

وقال مادورو، إن الحوار هو السبيل لتعزيز السلام والتعايش الوطني في فنزويلا.

وأضاف “أعتقد في الحوار كوسيلة للسلام والتعايش والاحترام ولن نفقد الأمل.

وأكد مادورو مجددا على العمل من أجل الحوار، وثمن على الدور الذي يقوم به الرؤساء، خوسيه لويس رودريجيز ثاباتيرو (إسبانيا)، مارتن توريخوس (بنما) وليونيل فرنانديز (جمهورية الدومنيكان)، لدعمهم المحادثات التي بدأت في 30 أكتوبر/تشرين الأول 2016 بين الحكومة والمعارضة.

وقال “يجب أن أشكر الرؤساء، مارتن توريخوس، خوسيه لويس رودريجيز ثاباتيرو، ليونيل فرنانديز وارنستو سامبر (الأمين العام السابق ليوناسور) لما يبذلونه من جهود للحوار في فنزويلا”.

المصدر: وسائل إعلام فنزويلية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons