وزارة الخارجية الروسية

الخارجية الروسية تدين الهجمات الإرهابية في دمشق

روسيا:

أعلنت الخارجية الروسية أن موسكو تدين بشدة الهجمات الإرهابية الدامية التي وقت في دمشق يوم الأربعاء 15 مارس/آذار الجاري.

وجاء في بيان صادر عن الوزارة:”ندين بشدة الهجمات الإجرامية للإرهابيين، ومن الواضح أن هذه الهجمات يراد بها نسف الحل الدبلوماسي في لقاء استانا حول سوريا، وإننا نعرب عن تعازينا لأهالي الضحايا ونتمنى الشفاء للجرحى”.

وتابعت الوزارة في بيانها: “نحن نعتبر أن تغاضي البعض عن الأعمال الإرهابية التي تجري في سوريا ورفض إدانتها وعدم الاقتراب من الإرهابيين هناك، وإدانتهم ومحاربتهم في دول اخرى هي سياسة الكيل بمكيالين، وهذه السياسة تلقي بظلال الشك على هؤلاء الاشخاص والدول ونيتهم الحقيقية بمحاربة الإرهاب”.

وأضاف البيان:”إننا ندعو الشركاء للعمل على مكافحة الإرهاب، في سوريا أو في أي بلد آخر، والتي تتطلب اهتماما خاصا من المجتمع الدولي، ويتوجب على الجميع الأخذ بعين الاعتبار العواقب المدمرة التي يمكن أن يؤدي إليها التغاضي عن هذا الشر العالمي”.

وذكّرت الخارجية بمحاولات روسيا في مجلس الامن للتوصل إلى تنديد صارم بالعمليات الإرهابية التي وقعت يوم 11 مارس/ آذار 2017، والتي لم تتكلل بالنجاح ولم تؤيد من قبل عدد من الشركاء.

وكان قد وقع تفجيران إرهابيان في دمشق يوم الأربعاء بالتزامن مع انتهاء الجولة الثالثة من مفاوضات أستانا حول السلام في سوريا، والتي شارك فيها وفد الحكومة السورية برئاسة مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري.

المصدر : RT

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons