أحمد داود أوغلو: لا يمكن قبول مواقف أوروبا

تركيا:

هاجم رئيس الوزراء التركي السابق، أحمد داود أوغلو، الدول الأوروبية بشدة بعد حادث منع هولندا، السبت 11 مارس/آذار الجاري، هبوط طائرة وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو على أراضيها، حينما كان عازماً على المشاركة في تجمع مؤيد للرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقال داود أوغلو في تغريدات عبر حسابه على تويتر “إنه لا يمكن قبول مواقف أوروبا التي تدعي أنها مهد الديمقراطية والتشارك وحرية التعبير، في كل مرة يكون أمراً ما متعلقاً بتركيا”.

وتابع في تغريدة أخرى أن استحضار العقل السليم أصبح أمراً ضرورياً اليوم بالنسبة للجميع، حيث يمر العالم بفترة “أصبحت المقاربات فيها عرقية وشعبوية”.

واعتبر أن “منع وزير خارجيتنا من المشاركة في اجتماع ديمقراطي يشير بوضوح إلى النقطة التي بلغها التعصب”، على حد تعبيره.

واختتم انتقاداته بالقول إن “منع الدول، التي يعتبرها أناسنا منذ أجيال أوطانهم، لحقوقهم الأكثر ديمقراطية عار لتاريخها”.

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وصف هولندا بعد حادث منع طائرة وزير خارجيته بأنها “فلول للنازيين والفاشيين”.

ومنعت السلطات الهولندية طائرة وزير الخارجية التركي من هبوط في مطارات الهولندية كما رحلت وزيرة التركية فاطمان سيان من البلاد إلى ألمانيا التي جاءت منها بالطريق البري بعد عدم السماح بهبوط طائرة وزير الخارجية.

المصدر: تويتر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons