وفد من الجبهة الشعبية بغزة يلتقي السفير الصيني

قطاع غزة:

التقى وفدٌ قياديٌ من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بقطاع غزة، مساء أمس الأربعاء، سعادة سفير جمهورية الصين الشعبية لدى دولة فلسطين، السيد تشن شينغ شونغ ونائبه وعدد آخر من طاقم السفارة.

واستعرض وفد الجبهة في اللقاء التطورات في المنطقة وعلى الصعيد الدولي وانعكاساته على القضية الفلسطينية، وكذلك سياسات وممارسات حكومة دولة الكيان في الاستيطان الاستعماري والقمع والعدوان، وإدارة ظهرها للشرعية الدولية وقراراتها ذات الصلة بحقوق الشعب الفلسطيني، ومساعيها بالاستناد إلى حلفائها إلى فرض أمر واقع يحول دون قيام دولة فلسطينية مستقلة في الضفة والقطاع بعاصمتها القدس، وإلى تصفية حق اللاجئين الفلسطينيين بالعودة إلى ديارهم وفقاً للقرار الدولي 194، كجزء من مسعاها الأشمل لتصفية القضية الوطنية وحقوق الشعب الفلسطيني كافة.

وشدد وفد الجبهة، على أهمية إسناد جمهورية الصين الشعبية، للشعب الفلسطيني في نضاله لإفشال هذه المخططات، ودعمه على مختلف المستويات، لنيل حقوقه الوطنية، بما في ذلك الدفع باتجاه عقد مؤتمر دولي كامل الصلاحيات بمرجعية الأمم المتحدة وقرارتها ذات الصلة لتحقيق هذا الغرض.

كما تناول وفد الجبهة الأزمات التي يعيشها قطاع غزة وسكانه نتيجة الحصار المشدد من قبل “إسرائيل”، وتفاقمها مع استمرار الانقسام، داعياً إلى مساهمة جمهورية الصين بمشاريع تخفف من هذه الأزمات التي تشمل المياه، والكهرباء، والصرف الصحي وغيرها.

من جانبه، أشار السفير إلى العلاقات التاريخية بين الشعبين، وعلى المواقف الثابتة لجمهورية الصين الشعبية في دعم نضال الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية، والاستعداد لمساعدة الشعب الفلسطيني في حل المشاكل التي يواجهها، واستمرار التشاور واللقاءات الثنائية، كما تطرق إلى التحديات التي تواجهها جمهورية الصين الشعبية داخلياً وخارجياً، وإلى الاستعدادات الجارية لعقد مؤتمر الحزب الشيوعي الصيني.

المصدر: وسائل إعلام فلسطينية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons