الأردن: الهيئات النسائية تطالب القمة العربية برفض قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس

الأردن:

قالت الهيئات النسائية في الأردن، أن التهديد بنقل مقر السفارة الأمريكية إلى القدس “لا زال قائماً بعد أن تبنّته الإدارة الأمريكية الجديدة، بكل ما يتضمنه هذا القرار من تنكر لاحترام الدور الأردني والوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية ومن مخاطر استراتيجية على واقع ومستقبل القضية الوطنية الفلسطينية، وعلى المكانة السياسية والدينية والمعنوية لمدينة القدس عاصمة فلسطين التاريخية”.

وأكدت الهيئات النسائية الأردنية، في بيان لها 6 مارس/آذار الجاري، على أن قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يشكل “تعبيراً صارخاً عن الانحياز الكامل من قبل الإدارة الأمريكية لدولة الاحتلال الصهيوني وسياساتها العدوانية المتواصلة ضد الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني”.

وأعتبرت أن هذا القرار “مخالفة صريحة لقرارات الشرعية الدولية سواء المتعلقة بوضع مدينة القدس، أو تلك المتعلقة بحق الشعب الفلسطيني في العودة وتقرير المصير وإقامة دولته المستقلة على أرض وطنه”.

مشيره الى أن وجود الاحتلال الصهيوني على أرض فلسطين “كان ولا يزال يشكل الخطر الرئيسي على المصالح الوطنية والقومية للشعب الفلسطيني والشعوب العربية جميعها لذلك فإن المؤسسات الرسمية والشعبية العربية معنية بالتحرك واتخاذ مواقف واضحة وصريحة تجاه السياسات العدوانية الإسرائيلية والسياسات الأمريكية المؤيدة لها”.

وأكدت الهيئات النسائية على العمل على “استصدار قرار عن مؤتمر القمة العربية القادم الذي سيعقد في الأردن – مارس/آذار الجاري – برفض قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس ويستنكر عمليات التهويد والاستيطان القائم أو قيد التنفيذ ويؤكد الحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني”.

واختتمت الهيئات النسائية في الأردن بيانها بمناشدة جميع القوى والهيئات العربية للمبادرة بإعلان رفض قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، ورفض قرارات العدوّ الصهيوني بعزل المدينة المقدسة ومصادرة أراضيها من أصحابها الشرعيين، ورفض ما يسمىّ بقانون التسوية، الذي يشرع سرقة أراضي الضفة الغربية تمهيداً لضمّها لدولة الاحتلال.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons