ناظم اليوسف، نائب الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية

نائب الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية يرحب بزيارة الرئيس الفلسطيني للبنان

لبنان:

رحب نائب الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية ناظم اليوسف بزيارة الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن) للبنان، آملا أن تتكلل هذه الزيارة بالنجاح لجهة الخروج بنتائج إيجابية تخدم مصلحة الشعبين الشقيقين اللبناني والفلسطيني خاصة في هذه المرحلة التي تتطلب أعلى درجات التعاون والتنسيق بين الفلسطينيين في لبنان والدولة اللبنانية بمختلف مؤسساتها.

وأعرب اليوسف في تصريح صحفي عن تفاؤله بنتائج زيارة الرئيس محمود عباس، مثمنا مواقف الرئيسين ميشال عون ونبيه بري والحكومة اللبنانية ورئيسها سعد الحريري بالوقوف إلى جانب فلسطين والقضية المركزية ، مشيدا بمواقف لبنان الشقيق الرسمي والشعبي وقواه الوطنية ومقاومته وقوفهم ودعمهم لحقوق الشعب الفلسطيني.

وأكد اليوسف أن الشعب الفلسطيني في لبنان حريص كل الحرص على عدم الدخول في التجاذبات اللبنانية ، كما هو حريص على الأمن والاستقرار في لبنان والالتزام بالقوانين والانظمة اللبنانية ، مؤكدا على التمسك بحق العودة ورفض التوطين، متمنيا للبنان الشقيق كل التقدم والازدهار، املا من الحكومة اللبنانية اقرار الحقوق الانسانية والاجتماعية حتى يتمكن الشعب الفلسطيني من العيش بكرامة لحين عودته إلى دياره وفق القرار الاممي 194.

واعتبر ان الخطر الاساسي والداهم على شعبنا و امتنا ومنطقتنا مصدره الكيان الصهيوني ، وهذا يتطلب منا تعزيز الوحدة الوطنية حتى نتمكن من إفشال مخططات الاحتلال ولكي نحقق أهداف شعبنا في إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وضمان حق العودة.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons