أنجلينا جولي تطهو عناكب وصراصير وتطعم أبنائها

كمبوديا:

خلال زيارتها الأخيرة إلى كمبوديا للترويج لفيلمها الجديد “First they kill my father”، فاجأت نجمة هوليوود أنجلينا جولي متابعيها بالوجبة التي طهتها وتناولتها أمام عدسات الكاميرا.

خلال لقاء كانت تجريه معها مراسلة شبكة “BBC”، طهت أنجلينا أصنافاً مختلفة من الحشرات، كان بينها العناكب والصراصير والعقارب السوداء أيضاً، موضحة أنها أقدمت على تناولها للمرة الأولى عام 2002، عندما تبنت ابنها الأكبر، مادوكس.

وشرحت أنجلينا وهي تطهو الطعام بإتقان، طريقة تناول هذه الوجبات المقرمشة، التي تعد في كمبوديا من أفضل وأشهى الأطباق، مؤكدةً أن الحشرات جزء من النظام الغذائي، وأن كثيراً من البشر نجوا من الموت بعد أن هددهم الجوع خلال فترات الحروب.

ولم تكتف أنجلينا بطهي الطعام، بل تناولت أحد العناكب وقدمت أحد أقدامه للمراسلة التي تناولته بتلذذ هي الأخرى، وعقبت عليه قائلةً “مذاقه رائع، الآن أعرف لماذا تحبينه”. كما حثت أولادها الستة، الذين حضروا جميعهم، على تناولها.

المصدر: وطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons