دائرة اللاجئين “عودة” ترفض مؤتمر اسطنبول .. مؤتمر انقسامي فلسطيني

الأردن:

رداً على التحضيرات الجارية لما يسُمى بالمؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج والذي سيعقد في اسطنبول، أصدرت دائرة اللاجئين “عودة”، الخميس 16 فبراير/شباط الجاري، بياناً دعت فيه الى رفض المشاركة فيما وصفته بـ”مؤتمر انقسامي فلسطيني”.

وأشارت الدائرة في بيانها الى أن هذا المؤتمر يحمل “مخاطر إضافية على وحدة الصف الفلسطيني خصوصاً بعد إنجاز خطوات أولية على طريق التوافق الوطني بين جميع أطراف الحركة الوطنية في الاجتماعات التي عقدتها اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني الفلسطيني في بيروت وكذلك الاجتماعات التي تلتها في موسكو”.

وأكد البيان على وقوف “عودة” إلى جانب جميع القوى والمرجعيات الوطنية الفلسطينية الرافضة لمثل هذا المؤتمر والتي حذرت من مخاطرة في وقت مبكر.

كما أكدت دائرة اللاجئين على ما ذهبت إليه القوى الديمقراطية الفلسطينية المطالبة بالإسراع في انجاز ما اتفق عليه وعقد المجلس الوطني الفلسطيني لاستعادة الوحدة الداخلية على أساس برنامج كفاحي يتصدى للاحتلال الصهيوني العنصري وسياساته العدوانية المتفاقمة ضد الشعب الفلسطيني.

وأضاف البيان: “إن المخاطر التي تواجه القضية الوطنية الفلسطينية الآن تدعونا لمناشدة كافة القوى والشخصيات الوطنية الفلسطينية التي أبدت استعدادها للمشاركة في المؤتمر المشار إليه لإعادة النظر في قرارها ووضع المصلحة الوطنية الفلسطينية العليا فوق كل الاعتبارات”.

وأردف: “ما تمر به القضية الفلسطينية يتطلب رص الصفوف لمواجهة المخططات الصهيونية والرجعية العربية والدولية ورفض كافة الأجندات التي تستثمر القضية الفلسطينية لمصالح ذاتية ومشبوهة”.

واختتمت دائرة اللاجئين بيانها برفضها التفرد وتأيدها للإجماع الفلسطيني الشامل في إطار منظمة التحرير الفلسطينية.

جدير بالذكر أن مؤتمر “فلسطينيي الخارج” مقرر عقده في مدينة إسطنبول التركية في 25 – 26 فبراير/ شباط الجاري، ويتوقع أن يشارك فيه وفق القائمين عليه قرابة ثلاثة آلاف شخصية فلسطينية من جميع أنحاء العالم.

وفيما يقول المنظمون إنه يهدف إلى دعم وتجميع جهود فلسطينيي الشتات، تعتبره أطراف فلسطينية أخرى أنه محاولة لإيجاد جسم فلسطيني جديد بديل لمنظمة التحرير الفلسطينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons