أثينا - 14 فبراير/شباط 2017

الشيوعي اليوناني: المزارعين يرسلون رسالة إدانة قوية للسياسة الحكومية

اليونان:

نظمت اللجنة الوطنية لحواجز المزارعين، الثلاثاء 14 فبراير/شباط الجاري، مسيرة للمزارعين لمناهضة سياسة حكومة حزبي سيريزا واليونانيين المستقلين والاتحاد الأوروبي. مشيرين الى الحكومة تقود إلى إجتثاث صغار ومتوسطي المزارعين ومربيي الحيونات من أراضيهم وإفقارهم، لحساب الاحتكارات وكبار المزارعين.

يشار الى أن المزارعون ينظمون منذ 3 أسابيع، تحركات احتجاجية، تتمثل في إغلاق الطرقات بحواجز في عشرات المواقع في جميع أنحاء البلاد.

فيما أعرب عن التضامن مع المزارعين كلٌّ من نقابات عمال القطاعين العام والخاص ومنظمات جماهيرية ولجان شعبية وجمعيات العاملين لحسابهم الخاص، والاتحاد النسائي اليوناني، وجبهة النضال الطلابي وجمعيات طلابية.

وكان مزارعون ممثلون عن 35 حاجزاً و120 جمعيات زراعية و11 إتحاداً لهم من مختلف أنحاء البلاد، قد شاركوا في المسيرة المذكورة.

وفي هذا السياق، قال ذيميتريس كوتسوباس، الأمين العام للحزب الشيوعي اليوناني، والذي شارك في الوقفة على رأس وفد كبير من اللجنة المركزية للحزب، قال: “إن المزارعين يرسلون هنا اليوم من أثينا، رسالة إدانة قوية أخرى، للسياسة الحكومية والاتحاد الأوروبي إجمالاً، ضد كل أولئك الذين يجتثونهم من حياتهم في أرضهم. إن المزارعين يصعِّدون كفاحهم ضمن تحالف مع الشرائح الشعبية الأخرى والطبقة العاملة وصغار الكسبة في المدن. إن النصر سيكون لهم. بإمكاننا الإنتصار متحدين جميعاً معا ً”.

المصدر: اليسار اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons