حمة الهمامي، الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية

الجبهة الشعبية التونسية تطالب بوضع حد لانتهاكات حقوق الإنسان في المغرب

تونس

أدانت الجبهة الشعبية التونسية جريمة قتل المواطن المغربي محسن فكري، وقالت الجبهة في بيان لها، الأحد 30 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، أنها “علمت بأطوار الجريمة النكراء التي ذهب ضحيتها أحد أبناء الشعب الكادح في المغرب الشهيد محسن فكري بائع السمك الذي طحنته شاحنة النفايات بأمر من عون الأمن”.

وطالبت الجبهة، السلطات المغربية بفتح تحقيق ومحاسبة الجناة ووضع “حد لانتهاكات حقوق الإنسان في المغرب الشقيق”.

وأعلنت الجبهة “تضامنها مع الشعب المغربي الشقيق وقواه التقدمية السياسية والاجتماعية في نضالها من أجل وضع حد للنظام الاستبدادي وارساء حياة ديمقراطية سليمة تحترم فيها كرامة الإنسان المغربي”. فيما دعت الجبهة، القوى الديمقراطية في تونس الى التعبير عن تضامنها مع الشعب المغربي وقواه التقدمية.

وتعود وقائع الحادثة إلى الجمعة 28 أكتوبر/تشرين الأول بعدما صادرت السلطات المحلية داخل ميناء مدينة الحسيمة المغربية سلعة الشاب، محسن فكري، بحجة أن السمك الذي كان يبيعه ممنوع صيده. ووفقا لروايات نشطاء مغاربة على وسائل التواصل، فإن أحد رجال الشرطة رمى سمك البائع في شاحنة نفايات ما دفع الشاب إلى إلقاء نفسه في الشاحنة احتجاجا على مصادرة سلعته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons