وزير الخارجية العراقية، إبراهيم الجعفري، ومدير منظمة الهجرة الدولية، وليام لاسي سوينغ

العراق: وزير الخارجية يلتقي مدير منظمة الهجرة الدولية في نيويورك

التقى وزير الخارجية الدكتور إبراهيم الجعفري، مدير منظمة الهجرة الدولية السيد وليام لاسي سوينغ على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك.

وجرى خلال اللقاء بحث الأوضاع الإنسانية للنازحين، والمهاجرين العراقيين الذين خرجوا من مناطقهم جراء الحرب ضد عصابات داعش الإرهابية إضافة إلى الإعداد لعمليات تحرير الموصل.

وقال الجعفري، أن إرهابيي داعش أقاموا حفلات إعدام جماعي للعراقيين في العديد من المدن التي سيطروا عليها، وقاموا بهدم المعالم التاريخية، والحضارية، وتخريب دور العبادة، والمستشفيات، والمدارس، والجامعات، وكل المؤسسات الخدمية؛ مما تسبب بحدوث ظاهرة النزوح داخل العراق من مدينة إلى أخرى، والهجرة خارج البلاد.

وأكد معاليه على ضرورة بذل المزيد من الجهود من قبل المنظمات الإنسانية، والمجتمع الدولي؛ لدعم العراق، وتوفير المستلزمات الضرورية مع قرب انطلاق عمليات تحرير مدينة الموصل، داعياً إلى تبني برامج عمل تخفف من المعاناة، والآثار التي يخلفها الإرهاب على العوائل العراقية.

من جانبه قال مدير منظمة الهجرة الدولية أنه زار سورية، والعراق خلال الفترة الماضية، وأطلع على الأوضاع الإنسانية للنازحين من مناطق سكناهم جراء الحرب ضد عصابات داعش الإرهابية.

وأضاف السيد وليام لاسي سوينغ، أن المنظمة تبذل جهوداً كبيرة، وستبدأ بنصب المخيمات لإيواء العراقيين النازحين من مدينة الموصل مع قرب انطلاق عمليات تحريرها، مشيراً الى أن المنظمة لديها ما يقارب 1000 موظف يعمل بميزانية 80 مليون دولار لإنجاز 59 مشروعاً خاصاً بتوفير المساعدات في مختلف محافظات العراق، مؤكداً أن المنظمة سترسل المزيد من كوادرها للمساهمة في تقديم المساعدات الإنسانية اللازمة، وتخفيف معاناة النازحين مع البدء بعمليات تحرير الموصل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons