وزير الخارجية المصري، سامح شكري، يستقبل وفد للمعارضة السورية، 28 سبتمبر/أيلول 2016

مصر: وزير الخارجية يستقبل وفد مؤتمر القاهرة للمعارضة السورية

استقبل السيد سامح شكرى، وزير الخارجية المصرية، الأربعاء 28 سبتمبر/أيلول الجاري، الوفد التفاوضي لمجموعة مؤتمر القاهرة للمعارضة السورية، والذي يضم كلا من جمال سليمان، جهاد مقدسي، قاسم الخطيب، فراس الخالدي.

وفي تصريح للمستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي باسم وزراة الخارجية، أشار الى أن الوزير شكري قدم في بداية اللقاء عرضاً لنتائج زيارته الأخيرة الى نيويورك وماشهدته من اجتماعات ولقاءات تناولت كافة جوانب الأزمة السورية، حيث أعرب عن قلق مصر الشديد نتيجة انهيار اتفاق وقف النار، وما ترتب عنه من زيادة حدة المأساة الإنسانية وتعطل جهود استئناف المحادثات السياسية. كما استمع وزير الخارجية الى تقييم للإتصالات التي قامت بها مجموعة مؤتمر القاهرة مع عدد من الأطراف الدولية مؤخراً، ورؤيتها لكيفية تجاوز الوضع الحالي من خلال التأكيد على محورية الحل السياسي وضرورة استئناف المفاوضات.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية، بأن شكري أكد خلال اللقاء على مخاطر رهن المسار السياسي في سوريا بالتطورات الخاصة بالمسار العسكري وعملية تثبيت الهدنة، مشيراً الى أنه أكد خلال لقاءاته الأخيرة مع المبعوث الأممي دى مستورا على ضرورة تفعيل المسار السياسي في أسرع وقت. كما شجع وزير الخارجية وفد المعارضة السورية على مزيد من الانخراط والتنسيق مع باقى عناصر المعارضة السياسية، وطرح رؤيتها الخاصة بمستقبل سوريا بشكل واضح ومتكامل لجميع الأطراف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons