البيت الأبيض

مصر تتابع باهتمام قرار الكونجرس رفض فيتو أوباما على قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، الخميس 29 سبتمبر/أيلول الجاري، أن مصر تتابع باهتمام القرار الصادر عن الكونجرس الأمريكي يوم الأربعاء 28 سبتمبر الجاري، برفض حق الاعتراض (الفيتو) الذي مارسه الرئيس أوباما على ما يسمى بــ “قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب”، وتأثيراته المحتملة على مسار العلاقات الدولية خلال الفترة القادمة.

وكانت وزارة الخارجية قد أعربت في وقت سابق عن اقتناع مصر بأن ممارسة الرئيس الأمريكي لحق النقض ضد التشريع المشار إليه يتسق مع قواعد القانون الدولي وما استقرت عليه العلاقات الدولية، حيث أنه ينطوي على إقرار لمبادئ المساواة في السيادة وحصانة الدول وعدم فرض القوانين الداخلية على دول أخرى.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد استخدم، في 23 سبتمبر/أيلول الجاري، حق الفيتو ضد هذا المشروع، وذلك بعد أن صوت كل من مجلسي النواب والشيوخ الأمريكيين، في وقت سابق، بالإجماع لصالح القانون.

ووفقا للدستور الأمريكي، فإن رفض الكونغرس للفيتو المذكور سيسفر عن إقرار القانون، الذي يتيح لأفراد أسر ضحايا العمليات الإرهابية المنفذة من قبل تنظيمات إرهابية دولية مقاضاة حكومات البلدان التي قدمت دعما لها ومطالبتها بتعويضات.

وفي حال تفعيل “قانون العدالة بحق رعاة الإرهاب”، فمن شأنه أن يرفع الحصانة السيادية، التي تمنع إقامة دعاوى قضائية ضد حكومات الدول التي يثبت أن مواطنيها شاركوا في هجمات إرهابية على الأراضي الأمريكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons