الكاتب الأردني، ناهض حتر

«اتحاد الشيوعيين الأردنيين» يطالب بمحاسبة المحرضين ضد «ناهض حتر»

أدان اتحاد الشيوعيين الأردنيين، اغتيال الكاتب الصحفي والمفكر الأردني، الشهيد ناهض حتر، وأكد الاتحاد في بيان له، الأربعاء 28 سبتمبر/أيلول الجاري، إن اغتيال حتر على يد قاتل تكفيري ظلامي، شكّل بحد ذاته “إغتيال لحرية التعبير والضمير والرأي والرأي الاخر”.

وطالب اتحاد الشيوعيين، بمحاسبة “المحرضين الذين حرّضوا ضد ناهض حتر، ومحاسبة كل من تهاون في توفير الحماية له من هؤلاء المحرضين من أصحاب الفكر الظلامي وأصحاب الأجندات الخفية الذين نفذوا جريمتهم قولاً وفعلاً يوم 25/9/2016 على أبواب قصر العدل في عمان مهددين بذلك نسيج المجتمع الأردني الواحد”.

وأضاف الاتحاد في بيانه، “إننا نعاهد الشهيد على الثبات على مبادئه والسير على طريقه من أجل أردن ديمقراطي ومن أجل دعم سوريا الدولة والوطن في مواجهة الهجمة الإمبريالية وأدواتها من القوى الظلامية التكفيرية ومن أجل دعم قوى التحرر والتقدم”.

كان الكاتب الصحفي الأردني، ناهض حتر، قد تعرض للاغتيال، صباح الأحد 25 سبتمبر/أيلول الجاري، أمام قصر العدل، في العاصمة الأردنية، عمان، بعد نحو أسبوعين على إطلاق سراحه إثر نشره رسما كاريكاتوريا إعتبرته السلطات “يمس بالذات الإلهية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons