صلاح عدلي، الأمين العام للحزب الشيوعي المصري

الشيوعي المصري يحمل الحكومة الأردنية مسئولية عدم توفير الحماية لحتر

أدان الحزب الشيوعي المصري بشدة جريمة اغتيال الكاتب والصحفي الأردني، ناهض حتر، أمام المحكمة العدلية في العاصمة الأردنية عمان. معتبرا الجريمة النكراء، عدوان سافر على حرية الرأي والتعبير.

وأكد الحزب، في بيان له، الإثنين 26 سبتمبر/أيلول الجاري، على تحمل الحكومة الأردنية المسئولية عن عدم توفير الحماية لناهض حتر، رغم التهديدات التي وجهت اليه.

كما حمل الحزب، الحكومة الأردنية، تأجيج الحملة ضد الكاتب الأردني من خلال تقديمه للمحاكمة بتهمة ازدراء الأديان.

وأكد الحزب في بيانه، على ضرورة التصدي للفكر السلفي الإرهابي التكفيري في البلاد العربية من خلال توحيد كل القوى للدفاع عن حقوق الإنسان وحرية الرأي والتعبير والاعتقاد وعلى ضرورة مواجهة هذا الفكر مواجهة شاملة وحاسمة.

كان الكاتب الصحفي الأردني، ناهض حتر، قد تعرض للاغتيال، صباح الأحد 25 سبتمبر/أيلول الجاري، أمام قصر العدل، في العاصمة الأردنية، عمان، بعد نحو أسبوعين على إطلاق سراحه إثر نشره رسما كاريكاتوريا إعتبرته السلطات “يمس بالذات الإلهية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons