الكاتب الأردني، ناهض حتر

اغتيال الكاتب اليساري الأردني ناهض حتر

اغتيل الكاتب الأردني اليساري، ناهض حتر، أمام قصر العدل في العاصمة عمان، صباح الأحد 25 سبتمبر/أيلول، بثلاث رصاصات في الرأس من قبل شخص تمكنت الأجهزة الأمنية من القبض عليه فيما بعد.

وكان الادعاء العام في عمان قد أسند منتصف أغسطس/آب الماضي إلى حتر تهمة إثارة النعرات المذهبية والعنصرية، بعد نشره على صفحته في موقع فيسبوك رسما إدعت السلطات أنه يسخر فيه من الذات الإلهية.

فيما نفى حتر الإساءة للذات الإلهية، قائلا إن الكاريكاتير “يسخر من الإرهابيين وتصورهم للرب والجنة، ولا يمس الذات الإلهية من قريب أو بعيد، بل هو تنزيه لمفهوم الألوهة عما يروجه الإرهابيون”.

وقال حتر في منشور له على فيسبوك: “الذين غضبوا من هذا الرسم نوعان: أناس طيبون لم يفهموا المقصود بأنه سخرية من الإرهابيين وتنزيه للذات الإلهية عما يتخيل العقل الإرهابي؛ وهؤلاء موضع احترامي وتقديري، وإخونج داعشيون يحملون الخيال المريض نفسه لعلاقة الإنسان بالذات الإلهية. وهؤلاء استغلوا الرسم لتصفية حسابات سياسية لا علاقة لها بما يزعمون”.

وقد أطلقت المحكمة سراح حتر يوم الخميس 8 سبتمبر/أيلول، بكفالة عدلية، بعد أن تم اعتقاله الشهر الماضي.

يذكر أن حتر، كاتب وصحافي يساري أردني يكتب في جريدة “الأخبار”، تخرج في الجامعة الأردنية، قسم علم الاجتماع والفلسفة، وحصل على درجة الماجستير في فلسفة الفكر السلفي المعاصر. سجن مرات عدة أطولها في الأعوام 1977 و1979 و1976، وتعرض لمحاولة اغتيال سنة 1998، أدت به إلى اجراء سلسلة جراحات، كما اضطر إلى مغادرة البلاد لأسباب أمنية، فتوجّه إلى لبنان سنة 1998، إلى أن انتهى مقيماً في عمان.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons