مؤتمر صحفي لروسيف بعد إعادة انتخابها في أكتوبر/تشرين الأول 2014

روسيف تؤكد على قوة الشعب البرازيلي في الدفاع عن المنجزات الاجتماعية

أكدت الرئيسة البرازيلية المقالة، ديلما روسيف، الأربعاء 21 سبتمبر/أيلول، أنها تعتمد على قوة الشعب البرازيلي في الدفاع عن المنجزات الاجتماعية التي تمت خلال فترة ولايتها، وسلفها، لويس ايناسيو لولا دا سيلفا.

وقالت روسيف، في اجتماع حاشد لدعم مرشح لمنصب عمدة ريو دي جانيرو، جانديرا فغالي، أنها سعيدة للمشاركة في هذا الحدث، على الرغم من حزنها بسبب الانقلاب البرلماني ضدها، وخلعها من منصبها في أغسطس/آب الماضي.

وأشارت الرئيسة المعزولة، إلى أنه في السنوات الـ 13 الماضية منذ انتخاب لولا دا سيلفا رئيسا، شهدت البرازيل تحسن كبير في المساواة بين المواطنيين.

وأضافت، “في ظل الرئيس لولا، وخليفته، كانت البرازيل قادرة على إعطاء الأولوية الأكثر لذوي الدخل المحدود، الذين كانوا دائما غير مرئيين.

وقالت روسيف أن جميع النساء البرازيليات يجب أن يحصلوا على التعليم والسكن والصحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons