الثلاثاء , سبتمبر 19 2017
لقاء بين السيسي وترامب، في نيويورك. 19 سبتمبر/أيلول 2016

لقاء محتمل بين السيسي ونتنياهو على هامش أعمال الأمم المتحدة في نيويورك

ذكرت مصادر إسرائيلية ومصرية أنه من المحتمل عقد لقاء بين الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، ورئيس الحكومة “الإسرائيلية” بنيامين نتنياهو، على هامش أعمال الأمم المتحدة في نيويورك.

وكشفت صحيفة “إسرائيل اليوم” الثلاثاء 20 سبتمبر/أيلول الجاري، عن لقاء محتمل يجمع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء “الإسرائيلي” بينيامين نتنياهو على هامش مشاركتهما في الدورة الـ 71 للجمعية العمومية للأمم المتحدة.

واشارت الصحيفة الى اطلاع كل من أعضاء الوفدين، المصري و”الإسرائيلي”، على جدول أعمال الوفد الآخر، وهو ما اعتبرته مؤشرا عن إمكانية عقد لقاء علني بين نتنياهو والسيسي.

ونقلت الصحيفة أن مصادر في محيط نتنياهو رفضت تأكيد أو نفي حصول اللقاء بين الإثنين، فيما نقلت عن مصدر قالت إنه مستشار رفيع المستوى للسيسي قوله أمس إن ‘الموضوع قيد المعالجة لكنه لم يقر بعد’.

وبحسب الصحيفة فإن الرئيس الأميركي باراك أوباما تجاهل السيسي، في وقت التقى الرئيس المصري بالمتنافسين على الرئاسة الأميركية، دونالد ترامب وهيلاري كلينتون، على الرغم من أن مستشاري الأخيرة ضغطوا بألا تلتقي بالسيسي بسبب ممارساته “خروقات فظة لحقوق الإنسان” في مصر والتي تتعارض مع مبادئ الحزب الديمقراطي على حدّ تعبيرهم.

وبحثت كلينتون مع السيسي قضايا ‘مكافحة الإرهاب’ والتنمية الاقتصادية والاستثمار في مصر. ونقلت خدمة بلومبرج الإخبارية عن أحد مسؤولي حملة كلينتون الانتخابية أن اللقاء تضمن تبادل وجهات النظر حول تطورات الوضع في الشرق الأوسط، وأن كلينتون سلطت الضوء على أهمية تعاون مصر في مجال ‘مكافحة الإرهاب’ والتزامها بمكافحة تنظيم ‘الدولة الإسلامية’ (داعش).

وكانت صحيفة “يديعوت أحرونوت” أكّدت منذ حوالي ثلاثة أشهر وجود اتصالات ديبلوماسية تقودها مصر لعقد لقاء ثلاثي في القاهرة قريبا بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء “الإسرائيلي” بنيامين نتنياهو، والرئيس الفلسطيني محمود عباس. كما نقلت الصحيفة عن مصادر فلسطينية وقتها أن”جميع الأطراف أبدت رغبتها في عقد اللقاء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons