الأربعاء , أكتوبر 18 2017
السيسي في حفل إفطار الأسرة المصرية، رمضان 2015

رئيس اتحاد طلاب جامعة حلون يكتب رسالة للرئيس السيسي رداً على دعوته لحضور حفل إفطار الأسرة المصرية

كتب رئيس اتحاد طلاب جامعة حلون عبر حسابة بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، رسالة للرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي رفض فيها دعوة الرئاسة له لحضور حفل إفطار الأسرة المصرية، قائلا أنه لن يفطر إلا مع من يقول بمصرية جزيرتي تيران وصنافير.

نص الرساله:

الي السيد : عبد الفتاح السيسي
وصلتني دعوة سيادتكم لحضور إفطار الأسره المصرية بصفتي رئيساً لاتحاد طلاب جامعة حلوان، هذه الصفة التي لولاها لكنت مابين سجين رأي أو مطاردا وربما مجهولا والأقرب أنها لن تشفع لي بعد تلك الكلمات لاكمل ما تبقى من شهر رمضان الكريم مع اسرتي.

اتمني أن تتقبل كلماتي بصدر رحب، أبلغها لسيادتكم هنا في جمل قصيرة اتمنى أن تقرأها أفضل من أن أتي ولا تسمعها،

الأسرة المصريه سياده الرئيس تصوم رمضان مكلومة ومفطورة علي ذويها في سجون معاليكم.

الأسرة المصرية سياده الرئيس تصوم وتفطر أمام الأقسام والسجون والنيابات فقط لمعرفة مصير ابن أو أب لم يقترفوا جُرم، فقط اعترضوا على رؤية سيادتكم التي اعترفت أنت شخصيا بأن ٩٠ مليون مصري غير راضي عنها.

الأسرة المصريه سيادتكم تنتظر رصاصة الرحمة من وزاره الحالات الفردية، أو حكم قاسي من منصة العدالة، أو الهروب من سياج القهر والاستبداد والغلاء.

أنا لن أطيل ولن أضيع وقت سيادتكم ولا وقتي في خطاب لن يصل إليك وإن وصل لن تلتفت له. فقط لو كان لدي متسع من الوقت لحضور “عزومه فطار” فاعتقد اني سأفطر مع من يقولون بأن تيران وصنافير مصرية والقدس الشريف عربية وأن مصر دوله ووطن، ولو بشق تمرة!

من الحساب الشخصي لرئيس اتحاد طلاب جامعة حلوان على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"
من حساب رئيس اتحاد طلاب جامعة حلوان على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Show Buttons
Hide Buttons